قضاة وبرلمانيون مستهدفون في مصر | عدالة لحقوق الإنسان

قضاة وبرلمانيون مستهدفون في مصر

IMG-20180525-WA0016

قضاة وبرلمانيون مستهدفون فى مصر- مايو 2018 –للاطلاع على التقرير

  • مبدأ استقلال السلطة القضائية هو أحد ركائز دعم الدولة الدستورية الحديثة ، ومن غير المقبول في ظل الديمقراطيات الحديثة أن تتغول السلطة التنفيذية على السلطة القضائية فَتُفقِدُها نزاهتها وحيدتها ،لأن استقلال القضاء ونزاهته ضمانة لحماية حقوق الإنسان وحريات الأفراد الأساسية وفق منظومة قانونية عادلة ، وقد شهدت مصر في خلال الفترة من يوليو/تموز 2013 وحتى الأن تردٍ غير مسبوق في أوضاع حقوق الإنسان بصفة عامة ، ولم تَسلَم فئة من فئات المجتمع من تلك الإعتداءات والإنتهاكات ، وكان القضاة والبرلمانيين المعارضين لهم نصيبٌ وحظٌ وافر من اعتداءاتٍ خالفت الدستور والقانون والعهود والمواثيق الدولية ، و تصدى القضاء لقضايا سياسية أصدر فيها أحكامًا بالمخالفة لمعايير وضمانات المحاكمات العادلة ، نستعرض في هذا التقرير وضع السلطة القضائية والقضاة في أعقاب أحداث يوليو/تموز 2013 ، مع الإشارة إلى لمحة تاريخية عن السلطة القضائية وعلاقتها بالسلطة التنفيذية ، ثم نستعرض ماترتب على ذلك من اعتداءٍ على حقوق البرلمانيين المصريين” أعضاء مجلسي الشعب والشورى” بالمخالفة للدستور والقانون الدولي .

مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان

                                 مايو/آيار

Book your tickets

Powered by themekiller.com anime4online.com animextoon.com apk4phone.com